مختصون يعلقون والتربية ترد.. أسئلة اللغة العربية للسادس الابتدائي تثير الجدل في العراق

تاريخ النشر : 2023-05-24 11:05:49 أخر تحديث : 2024-04-23 06:10:53

مختصون يعلقون والتربية ترد.. أسئلة اللغة العربية للسادس الابتدائي تثير الجدل في العراق

اثارت أسئلة مادة اللغة العربية للصف السادس الابتدائي اللغط في العراق، في وقت أكد فيه مختصون انها غير مناسبة لمستوى طلبة الابتدائية، كما لفتت وزارة التربية إلى أنَّ أسئلة مادة اللغة العربية الخاصة بالسادس الابتدائي كانت واضحة ومن المنهج المقرر.


وقال الدكتور العراقي كريم ناجي عبر منشور في الفيس بوك، "أسئلة اللغة العربية اليوم غير مناسبة لمستوى طالب الابتدائية وعمره وإدراكه وسأذكر ملاحظتين لكشف ما في الأسئلة من صعوبات وتكلف ومحاولة إيهام الطالب:



*الملاحظة الأولى: السؤال الأول فقرة (٢) من الصعب على الطالب معرفة نوع (لا) الثانية لأن النفي ورد بصيغة مموهة تشبه النهي لكون الكلام موجه للمخاطب (وليس عن غائب) وهنا يلجأ الطالب إلى علامة إعراب الفعل المضارع الواقع بعدها لكي تساعده لكنه يواجه مشكلة جديدة فالفعل (تدري) معتل الآخر لا تظهر عليه علامة.



توجد مشكلة أخرى في نفس المثال، لأن الطالب إذا فشل في تحديد نوع (لا) فإن ذلك يؤدي تلقائياً إلى عدم معرفة إعراب الفعل الواقع بعدها.



وهذا خلل لا ينسجم ومعايير الأسئلة الجيدة لأنه يلحق الضرر بالطالب ويعاقبه مرتين على خطأ واحد.



*الملاحظة الأخرى: السؤال الثاني فرع (أ) يبدأ بثلاثة نصوص قرآنية، النص الأخير فيه صعوبة لا تتناسب وقدرة الطالب على الفهم، ثم تأتي في الفقرة (٣) ثلاث كلمات للإعراب اثنتان من النص الأخير (الصعب) ويتكرر معهما نفس الخلل المذكور سابقا، فالطالب الذي لا يفهم معنى كلمة (دكت) يفشل في معرفة إعرابها، وإذا أخطأ في إعرابها فإن ذلك يؤدي تلقائياً إلى عدم معرفة إعراب (الأرض).



وتابع، "يرجى من اللجنة الدائمية للامتحانات العامة متابعة مثل هذه الحالات والبحث عن الدوافع والأسباب لغرض الحد من الظواهر السلبية، والعمل على إيجاد طريقة تربوية لتعويض الممتحنين".



من جانبهم ذكر عدد من تلاميذ مرحلة السادس الابتدائي في أحاديث أدلوا بها أنَّ الأسئلة كانت صعبة في أغلب أفرع الأسئلة الخمسة، وكان هناك تركيز على مادة القواعد لثلاثة أسئلة ضمت 17 فرعاً وكانت مطولة ومتشعبة، مشيرين إلى أنها اعتمدت على المواضيع الإنشائية أكثر من القواعد، ما أربك التلاميذ رغم دراستهم للمنهاج بأكمله.



*التربية ترد

ولفتت وزارة التربية إلى أنَّ أسئلة مادة اللغة العربية الخاصة بالسادس الابتدائي التي جرت أول أمس الاثنين، كانت واضحة ومن المنهج المقرر، فيما عبر تلاميذ من المرحلة، عن استيائهم من صعوبتها كونها كانت مطولة ومتشعبة الأفرع.



وتضمن امتحان مادة اللغة العربية، خمسة أسئلة تضم كلا منها فرعين إلى ثلاثة بعضها فيها ترك ضمني.



وقال المتحدث الرسمي باسم الوزارة كريم السيد، إنَّ أسئلة مادة اللغة العربية، كانت واضحة ومن المنهاج المقرر وغير معقدة، ولم تتضمن أي صعوبة أو غموض بجميع أفرعها، وكانت متناسبة مع المستوى العلمي لكل تلميذ".



وأشار إلى وجود متابعة ميدانية ومستمرة للمراكز الامتحانية، إضافة إلى متابعة الأسئلة وآلية توزيعها، مؤكداً أنَّ المراكز لم تشهد أي مشكلات من أي نوع، وسارت الامتحانات بشكل سلس.



في السياق ذاته، أوضح المشرف التربوي بقسم التعليم الابتدائي في تربية الرصافة الأولى حيدر الساكني أنَّ الأسئلة كانت شمولية ومن المنهاج المقرر، ولم تحو أي أفرع خارجية، وكانت واضحة من ناحية العبارات والمعنى ومناسبة لجميع المستويات العلمية للتلاميذ، كما أنَّ درجات الأسئلة قسمت بحسب الأفرع التي تضمنتها الأسئلة الخمسة بين الإنشاء والمحفوظات وفروع دلالات القواعد والأفعال والجمل وغيرها".


Image

المصدر: بغداد/ روافدنيوز

أخبار ذات صلة

حقوق النشر محفوظة موقع وكالة روافد نيوز الاخبارية وليس كل ماينشر يمثل يالضرورة رأي الوكالة

تطوير مزيان مزيان | Zaina CMS