صورة مبهرة لاحد أكثر العلماء ذكاء في التاريخ.. يصيغها الذكاء الاصطناعي

تاريخ النشر : 2023-05-16 12:00:34 أخر تحديث : 2024-05-24 10:31:37

صورة مبهرة لاحد أكثر العلماء ذكاء في التاريخ.. يصيغها الذكاء الاصطناعي

أعاد هاشم الغيلي صياغة صورة ليوناردو دا فينشي بواسطة الذكاء الاصطناعي من خلال إعتماد ملامح الوجه على الرسم الذاتي الخاص به، الذي رسمه في عام 1512. كما تمّ إعتماد صورة أخرى لدا فينشي، رسمها لاتانزيو كويرينا (1768-1853). استخدم الغايلي Midjourney 5.1 لإنشاء هذه الصورة.


لمحة عن ليوناردو دا فينشي وإنجازاته


كان ليوناردو دا فينشي عالما إيطاليا متعدد المواهب، ويُعتبر واحدًا من أعظم شخصيات العصر النهضوي. ولد في 15 أبريل 1452 في فينسي، إيطاليا، وتوفي في 2 مايو 1519 في أمبواز، فرنسا. اشتهر دا فينشي بخبرته في مجالات متعددة، بما في ذلك الرسم والنحت والهندسة المعمارية وعلم التشريح والهندسة والرياضيات والموسيقى.


أحد أشهر أعمال دا فينشي هي لوحة "موناليزا"، والتي تعتبر على نطاق واسع واحدة من أكثر الصور الرمزية والغامضة في العالم. ولوحة شهيرة أخرى له هي "العشاء الأخير"، التي تصوّر وجبة السيّد المسيح الأخيرة مع تلاميذه.


بالإضافة إلى إنجازاته الفنية، قدّم دا فينشي مساهمات هامة في مجالات العلوم والهندسة. أجرى دراسات مفصّلة لتشريح جسم الإنسان، حيث أنتج رسومًا تشريحية دقيقة كانت متقدمة لعصره. شملت ملاحظاته العلمية وأفكاره موضوعات متنوعة، مثل علم الفلك وعلم النبات وعلم الجيولوجيا والفيزياء.


كان دا فينشي أيضًا مخترعًا ومهندسًا. صمم اختراعات وآلات ثورية لعصره، بما في ذلك آلات طيران وآلات حربية وأجهزة مختلفة للأغراض العملية. على الرغم من عدم بناء العديد من تصاميمه خلال حياته، فقد أظهرت هذه التصاميم رؤيته المستقبلية ووضعت الأسس للتقدم في المستقبل.


قدمت دفاتر ملاحظات ليوناردو دا فينشي التي تحتوي على رسوماته ومخططاته العلمية وكتاباته، نظرة قيّمة عن عقله و إبداعه. فقد كشفت عن فضوله اللافت ومراقباته الدقيقة وعرضت اهتماماته الواسعة.


Image


من هو هاشم الغيلي الذي أعاد صياغة صورة دا فينشي؟



هاشم الغيلي (من مواليد 11 أغسطس 1990) هو عالم التكنولوجيا الحيوية الجزيئية ومراسل علمي ومخرج ومنتج يمني.


اشتهر برسومه البيانية وفيديوهاته حول الإنجازات العلمية.


حظي عمل الغيلي في الاتصال العلمي باهتمام مصادر الأخبار العلمية ومستخدمي وسائل التواصل الاجتماعي على حدٍ سواء. جمعت صوره أعدادًا كبيرة من المتابعين على وسائل التواصل الاجتماعي الشهيرة مثل فيسبوك وإمجور.


تشمل انتاجاته "هذا الأسبوع في سلسلة العلوم" والعديد من مقاطع الفيديو المنشورة على الإنترنت بما في ذلك "نقطة زرقاء باهتة"، "المستقبل هو الآن" و"في العلم نثق".


ألقى محاضرة في تيد، أشار فيها إلى أوجه القصور في النظام التعليمي الحالي وكيف يمكن تحسينه.


حصل الغيلي على منحة من الحكومة اليمنية لدراسة البكالوريوس في باكستان وحصل على منحة للدراسة في ألمانيا وجوائز متعددة لتفانيه في البحث وفهمه العميق للتواصل العلمي.


المصدر: روافدنيوز/ متابعة

أخبار ذات صلة

حقوق النشر محفوظة موقع وكالة روافد نيوز الاخبارية وليس كل ماينشر يمثل يالضرورة رأي الوكالة

تطوير مزيان مزيان | Zaina CMS